التدقيق اللغوي

لا شكَّ أن أي دراسة أو عمل صحفي أو أي عمل بحثي لا يكتمل إلا بمراجعة لغوية، لسلامة الكلمات من الأخطاء اللغوية الشائعة والأخطاء التي تحتاج لمدقق خبير بهذا المجال.

ونعني بالتدقيق اللغوي مراجعة الكلمات في النص المكتوب، أو المنطوق، وتعديل ما به من أخطاء لغوية، ونحوية، وصرفية، وإملائية، وصياغية، وإعادة النص بعد تصحيح الأخطاء وتطبيقه على القواعد اللغوية.

ويشمل التدقيق اللغوي مراجعة جميع العبارات حرفًا حرفًا وتصحيح الخطأ، وتنقيحه مما يشوب البحث من أخطاء، واستبدال الخطأ بالصواب، واستبدال الكلمات الركيكة بأخرى فصيحة ورصينة؛ إن طلب ذلك.

وتضمن المؤسسة عملًا مستقيمًا على قواعد اللغة العربية بعيدًا عن الأخطاء اللغوية والإملائية مِن قِبل فريق مختصٍّ في التدقيق اللغوي.

شارك مع أصدقائك